الصفحة الرئيسةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
"""" إعلانات إدارية """"

 شبكة ضيــ الأقصى ـــاء الإسلامية ترحب بزوارها الكرام  

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

"""" إعلانات إدارية """"
"""" إعلانات إدارية """"

القدس في خطر !! القدس في خطر !! انصروها يا مسلمين ..

شاطر | 
 

 "قصيدة النفس تبكي على الدنيا" لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ضيـــ الأقصى ـــاء
 
 


ذكر
المساهمات: 1463
العمر: 29
أعيش في: KSA
تاريخ التسجيل: 25/06/2008
احترام قوانين المنتدى:

مُساهمةموضوع: "قصيدة النفس تبكي على الدنيا" لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه   4/8/2009, 6:36 am




:البسملة 1:


النفس تبكي على الدنيا


قصيدة " النفس تبكي على الدنيا"
أبيات لعلي بن أبي طالب كرم الله وجهه ورضي الله عنه قالها عندما جاء رجل إليه
ليكتب له عقد بيت ( وفي رواية أخرى عقد أرض ) ، فنظر علي كرم الله وجهه إلى الرجل فوجد أن الدنيا متربعة على قلبه فكتب :
اشترى ميت من ميت بيتا في دنيا الفناء له أربعة حدود ، الحد الأول يؤدي إلى الموت ، والحد الثاني يؤدي إلى القبر ، والحد الثالث يؤدي إلى الحساب ،
والحد الرابع يؤدي إما إلى الجنة وإما إلى النار ،
فقال الرجل لعلي : ما هذا يا علي ،
جئت تكتب لي عقد بيت ، فكتبت لي عقد مقبرة ؟!

فقال له علي الأبيات التي نـُـقلت لنا :


النفسُ تبكي على الدنيا وقد علمت *** أن السعادة فيها ترك ما فيـــــهـا

لا دار للمرءِ بعد الموت يسكنـــهـا *** إلا التي كانَ قبل الموتِ بانيـــــها

فإن بناها بخير طاب مسكـنـــــــه *** وإن بناها بشر خاب بانيـــــــــها

أموالنا لذوي الميراث نجمعُهـــــــا *** ودورنا لخراب الدهر نبنيــــــــهـا

أين الملـــــوك التي كانت متسلطنة *** حتى سقاها بكأس الموت ساقيــــهـا

فكم مدائن في الآفاق قـــد بنــــــيت *** أمست خرابا وأفنى الموتُ أهليـــهـا

لا تركِـنَنَّ إلى الدنيا وما فيهــــــــا *** فالموت لا شك يُفنينا ويُفنيـــــــها

لكل نفسٍ وإن كانت على وجــــــلٍ *** من المـَنـيَّةِ آمـــالٌ تقويــــــــــــهـا

المرء يبسطها والدهر يقبضُهـــــا *** والنفس تنشرها والموت يطويـــــهـا

إنما المكارم أخلاقٌ مطهـــــــــرةٌ *** الـدّين أولها والعقل ثانيهـــــــــــا

والعلم ثالثـــــــها والحلم رابعــــــهـا *** والجود خامســــها والفضل سادســــــها

والبرّ سابعــــــها والشكر ثامنــــــهـا *** والصبر تاسعــــــها واللّين باقيــــــهـا

والنفس تعلم أني لا أصادقــــــهـا *** ولست أرشدُ إلا حين أعصيــــهـا

واعمل لدارِغداً رضوانُ خازنــــها *** والجــار أحمد والرحمن ناشيـــــهـا

قصورها ذهب والمسك طينتـــهـا *** والزعفـران حشيشٌ نابتٌ فيــــهـا

أنهارها لبنٌ محضٌ ومن عســـلٍ *** والخمر يجري رحيقاً في مجاريـــــها

والطير تجري على الأغصان عاكفةً *** تسبّـحُ الله جهراً في مغانيــــهـا

من يشتري الدارفي الفردوس يعمرها *** بركعةٍ في ظلام الليل يحييــــهـا




::::::::::::::::::::::::::

هذه القصيدة أكثر من رائعة كيف لا وهي نابعة من أحد أعظم رجال الأمة
علي بن أبي طلب رضي الله عنه
فقد جمعت هذه القصيدة أسرار السعادة كاملة
فوالله من يفهم هذه القصيدة ويفهم مغازيها ويعمل بما فيها
فإنه سيعيش حياة طيبة سعيدة لذيذة على تقوى الله وطاعته
ومن يفهم هذه القصية يفهم الدنيا وحقارتها
و والله من يفهمها ويعقلها سيكون أسعد الناس

وأنا لو كنت مسمي هذه القصيدة لسميتها
قصيدة " سر السعادة في الدنيا والآخرة "

,,,

هذا وصلى الله على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

"قصيدة النفس تبكي على الدنيا" لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» كبسة زر فقط إجعل نسخة ويندوز أكس بي أصلية وتخلص من نجمة مايكروسفت "من برمجتي الخاصة"
» حقيقة كلمة " تحياتي "
» حصريا اعلان فيلم " مسجون ترانزيت " فيلم احمد عز 2008
» طالب يتحدى الله
» أهم مدارس علم النفس

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتدى الأدبي واللغوي :: المكتبة الأدبية العربية -
بتوقيت مكة المكرمة
This Time of Holy Makkah in KSA